You are here

تأييد عربي لمرشح الكويت في عضوية اللجنة الدائمة للصليب الأحمر والهلال الأحمر.

14 نوفمبر 2018

تشهد العاصمة الفلبينية مانيلا خلال الفترة من 11 وحتى 14 من نوفمبر 2018 حضور أكبر تجمع إنساني يجمع مكونات الحركة الدولية من أعضاء الإتّحاد الدّولي لجمعيّات الصّليب الأحمر والهلال الأحمر ضمن فعاليات المؤتمر الإقليمي العاشر لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ،في حدثٍ يُعقدُ كل أربع سنوات ويجمع أكثر من 300 عضو يمثلون 51 جمعيّة وطنيّة من الشّرق الأوسط وآسيا والمحيط الهادئ لمناقشة الشّؤون الإنسانيّة الملحّة وقضايا التّنمية في المنطقة.

ويأتي هذا المؤتمر والعالم يشهد تغيّرًا سريعًا في المشهد الإنساني ارتبط بشكل مباشر عبر العديد من كوارث الصراعات التي تشهدها بعض الدول في الشرق الأوسط ، أو الكوارث الطبيعية التي تتوزع في مناطق العالم .
وأكد فرانشيسكو روكا رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في كلمة ألقاها على هذا الحضور إلى الحاجة لتغيير طريقة الأداء الإنساني على عدّة أصعدة لمواجهة التّحدّيات الإنسانيّة الّتي تعترِضنا اليوم. داعياً إلى تفهّم إحتياجات المتضررين ، وتجهيز مجموعات العمل التطوعي ومدّهم بمهاراتٍ جديدةٍ، وإنشاء شراكاتٍ إنسانية جديدة. وطالب بالإستفادة من التقدم التكنولوجي الّذي يشكّل فرصة لتحسين نطاق العمل الإنساني وفعاليته من حيث جمع المعلومات حول الأمور الصّحيّة ولإرسال تحذيرات عن توقّع قرب حصول الكوارث لتحذير النّاس منها والخروج بأقل الخسائر .
وقال روكا : نحن أتينا من أكثر من 51 بلدا في اسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط وشمال افريقيا ولكن نحن متحدون دون المساومة على مبادئ الحركة الدّوليّة للصّليب الأحمر كالحياد، عدم الإنحياز والإستقلال .
ورحب من جهته رئيس الصليب الأحمر الفلبيني ريتشارد غوردون ⁦بممثلي دول اسيا والباسيفيك والشرق الأوسط المشاركين في افتتاح المؤتمر الإقليمي للاتحاد قائلاً يجب ان نكون سفراء للسلام حتى نتمكن من رفع الكرامة الإنسانية .
وجددت الجمعيات العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر امس الثلاثاء دعمها لرئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتي الدكتور هلال الساير لعضوية اللجنة الدائمة للصليب الأحمر والهلال الأحمر.
وجاء ذلك في اللقاء التشاوري للمجموعة العربية المشاركة الذي أجري في أعمال المؤتمر الإقليمي لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ العاشر للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الاحمر والهلال الاحمر المنعقد في العاصمة الفلبينية مانيلا.
وقال الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر الدكتور صالح السحيباني أن المجتمعين جددوا دعمهم ترشيح الساير لعضوية اللجنة الدائمة للصليب الاحمر والهلال الاحمر وطالبوا جميع الجمعيات الوطنية العربية بحث الحكومات والجمعيات الصديقة لدعم هذا الترشح.
وأكد السحيباني على أهمية دعم وتنسيق العمل العربي المشترك لاسيما مع تردي الأوضاع الإنسانية نتيجة تفاقم الصراعات والأزمات الإنسانية مشيدا بجهود الجمعيات الوطنية للهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية في مناطق الأزمات الإنسانية.
وأضاف أن اللقاء ناقش كذلك تطورات الأوضاع الإنسانية في الدول التي تشهد صراعات ونزاعات مسلحة لاسيما في دول الجوار واثنى على الجهود دعم المتضررين المستمرة.
وذكر أن اللقاء ناقش أيضا مذكرة التفاهم بين جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني وجمعية (ماجن دافيد) لافتا إلى أن اللقاء ناقش أيضا الأوضاع الإنسانية وأوضاع النازحين واللاجئين في المناطق التي تعاني أزمات إنسانية.
ودعا السحيباني الجمعيات الوطنية للهلال والصليب الأحمر إلى التكاتف فيما بينها وتنسيق الجهود من أجل تقديم عمل إنساني إغاثي ناجع لفائدة المنكوبين والمحتاجين للغوث الإنساني.
ووصف اللقاء بفرصة لتقييم الجهود ومراجعة أسس التكامل والتعاون بين الجمعيات الوطنية ووضع الأسس لبناء القدرات والكوادر وتبادل التجارب الناجحة.
ويشارك وفد جمعية الهلال الأحمر الكويتي في أعمال المؤتمر الإقليمي العاشر المقام في الفلبين في الفترة مابين 11 وحتى 13 نوفمبر الجاري برئاسة رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور هلال الساير.
ويضم الوفد كلا من الأمين العام مها البرجس ومدير إداره الكوارث والطوارئ يوسف المعراج ومدير ادارة الشباب والمتطوعين الدكتور مساعد العنزي ومديرة إدارة العلاقات الدولية الدكتوره نيفين يسري ومدير العلاقات العامة والاعلام خالد الزيد.


تصميم وتطوير ميديا بلس