You are here

تغير المناخ والنزاعات، والقدرة على الصمود: مناقشة السياسة الإنسانية خلال اجتماع الطاولة المستديرة في عمّان

24 يونيو 2019

عمّان (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) – استضافت كل من اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجمعية الهلال الأحمر الأردني بشكل مشترك حوار حول السياسة العامة بشأن تغير المناخ والنزاعات والقدرة على الصمود في 19 حزيران في عمّان. وقد تم تنظيم اجتماع الطاولة المستديرة بالاشتراك مع مركز الصليب الأحمر والهلال الأحمر المعني بالمناخ ومعهد التنمية لما وراء البحار.

وفر اجتماع الطاولة المستديرة منصة لـ 35 ممثلًا عن السلطات المحلية، والشركاء في مجال العمل الإنساني والإنمائي، والباحثين والجهات المانحة الذين يعملون في منطقة الشرق الأوسط لمناقشة أوجه الضعف والآثار المترابطة للتغير في المناخ والنزاعات على السكان والموارد الطبيعية.

وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الأردن، السيد يورغ مونتاني: "إننا، خلال عملنا اليومي، نشهد العواقب المترتبة على مخاطر المناخ والنزاعات على حياة المجتمعات وسبل عيشها." وأكّد على أنه: "نتيجة لذلك، فإننا بحاجة إلى تحديد العمل الإنساني المستدام الذي سيعزز قدرة هذه المجتمعات على الصمود والتكيف."

 وأكّد السيد مونتاني على أن: "الأردن هو محور مهم للحوار الإنساني والنقاشات السياسية حول القضايا ذات الأهمية على المستوى الإقليمي." إن تنوع الجهات المعنية الرئيسية الذين يجتمعون على الطاولة اليوم سيعمل على الإسهام في تشكيل السياسة العالمية حول الصلة بين المناخ والنزاعات في المستقبل".

 كما ناقش اجتماع الطاولة المستديرة كيف يمكن لتمويل المناخ أن يزيد من قدرة الأشخاص على الصمود وقدرتهم على مواجهة الضعف المزدوج الناجم عن النزاعات والتغير المناخي.

 وأكد الرئيس العام لجمعية الهلال الأحمر الأردني، الدكتور محمد الحديد، مرة أخرى على "الحاجة إلى حث الحكومات على تبني سياسات ترمي إلى تأمين التمويل الكافي لزيادة سبل العيش، وتحسين البنية التحتية، وإدارة مخاطر الكوارث، وتعزيز الامتثال للقانون الدولي الإنساني." وفي ملاحظة أخرى، أكّد الدكتور الحديد على "الحاجة إلى زيادة الوعي بالممارسات التي تؤدي إلى تفاقم تأثير التغير المناخي، وبالتالي المساهمة في بناء قدرة الناس على الصمود وتقليل أوجه الضعف لديهم تجاه التغير المناخي".

يٌعد اجتماع الطاولة المستديرة الذي عُقد في عمّان الرابع من نوعه ضمن سلسلة عالمية من سبعة اجتماعات طاولة مستديرة حول التغير المناخي والنزاعات والقدرة على الصمود التي سيتم عقدها على مدار عام 2019. وقد تم عقد ثلاثة اجتماعات طاولة مستديرة  حتى الآن في كل من كينيا وساحل العاج وهولندا، وسيتم عقد الاجتماعات اللاحقة في الفلبين، وواشنطن العاصمة، واجتماع طاولة مستديرة ختامي في جنيف.

 

 


تصميم وتطوير ميديا بلس