You are here

الاحتفال بإطلاق برنامج الصحة المجتمعية والإسعاف الأولي في سنته الخامسة.

30 يونيو 2019

احتفل الهلال الأحمر الأردني هذا اليوم بالسنة الخامسة على التوالي بإطلاق ( برنامج الصحة المجتمعية والإسعاف الأولي ) الذي يستهدف اللاجئين السوريين والمجتمع الأردني المستضيف، حيث بلغ عدد المستفيدين من البرنامج على مدى السنوات الخمس الماضية (200065) مستفيد.

وقال الرئيس العام للهلال الاحمر الأردني الدكتور محمد مطلق الحديد في كلمته الافتتاحية بحضور شركاء العمل الانساني وممثلي السفارات والمؤسسات الفاعلة في البرنامج ان اهداف البرنامج تتكامل واهداف الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر في خدمة الصحة المجتمعية والذي يهدف الى خلق مجتمعات صحية مرنة في جميع انجاء العالم، مبينا ان تعزيز الصحة المجتمعية هو جزء هام من استراتيجية الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الاحمر والهلال الاحمر لعام 2020.

واكد الحديد ان الهلال الاحمر الأردني يولي البرنامج اهمية خاصة لاسيما وانه اصبح برنامجا وطنيا بإمتياز، وينفذ هذا البرنامج في محافظات ; العاصمة، اربد، جرش، عجلون، المفرق، البلقاء، مادبا والكرك بالتعاون مع الشركاء الدوليين : الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، والاتحاد الأوروبي والحكومة اليابانية، والصليب الأحمر الياباني، والصليب الأحمر الالماني والصليب الأحمر الايسلندي وآخرون، مشيدا بالوقت نفسه بالمتطوعين الذين سطروا قصصا باهرة النجاح في مختلف المحافظات.

من جهته دعا رئيس بعثة الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الاحمر والهلال الأحمر في عمان الدكتور مفتاح الطويلب المتطوعين والمتطوعات بذل جهودهم من خلال عملهم في هذا البرنامج الى احداث تغيير في سلوك المستفيدين تغيير ايجابي تحقيقا لاهداف استراتيجية الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الاحمر 2020.
واشار الطويلب الى ان الوصول الى المستفيدين في كل مكان لزيادة عددهم وصولا الى مجتمع سليم وذلك ببذل المزيد من الجهود لتحقيق اهداف المشروع في خدمة الصحة المجتمعية بهدف خلق مجتمعات صحية مع وجوب حشد المتطوعين للتعامل مع الاحتياطات الصحية ذات الاولوية في مجتمعهم تسهم في تبني ممارسات صحية تقلل من مخاطر الاصابة بالامراض المزمنة، مضيفا انه فخور بصداقته مع الفريق التطوعي للهلال الأحمر الأردني.
وبين أن ما يقوم به المتطوعون من انشطة لايتوقف عند القاء محاضرة او اعطاء نصيحة، انما تأثيره يذهب الي ابعد من ذلك فهم يساهموا بشكل كبير لتنفيذ الاستراتيجيات والاهداف الدول الهادفة الي التغطية الصحية واهداف التنمية المستدامة "

وكرم الدكتور الحديد في نهاية الاحتفال المتطوعين المشاركين في البرنامج والذي يقدر عددهم بـ 150 متطوع ومتطوعة.


الاحتفال بإطلاق برنامج الصحة المجتمعية والإسعاف الأولي في سنته الخامسة.
تصميم وتطوير ميديا بلس